ngaji Kitab Washiatul Musthofa 10


يا علي : إذا كبرت للصلاة ففرج اصابعك وارفع يديك حذو منكبيك وإذا كبرت فضع يمينك على شمالك تحت سرتك وإذا ركعت فضع يديك على ركبتك وفرج بين اصابعك

"Wahai 'Ali, apabila engkau akan bertakbir untuk melaksanakan Sholat, maka engkau renggangkanlah jari"mu, dan angkatlah kedua tanganmu (sampai ujung jarimu sejajar dengan kedua pundakmu) dan apabila engkau telah bertakbir, maka letakkanlah tangan kananmu diatas tangan kirimu dibawah pusarmu, dan apabila engkau rukuk maka letakkanlah kedua telapak tanganmu diatas kedua lututmu serta renggangkanlah jari" tanganmu.
Keterangan lain menurut Madzahibul Arba'ah mengenai posisi tangan saat setelah Takbir.

كيفية وضع اليدين في الصلاة :

اختلف العلماء في ذلك على أربعة أقوال :

الأول ، أن يضع المصلي يده اليمنى على يده اليسرى ، وهو اختيار جمهور العلماء من الحنفية والشافعية والحنابلة ، وهو رواية مطرف وابن الماجشون عن مالك ، وقالوا : إنه السنة
واستدلوا بما يلي :

١ - ما رواه سهل بن سعد قال : كان الناس يؤمرون أن يضع المصلي اليد اليمنى على ذراعه اليسرى في الصلاة . قال أبو حازم : لا أعلمه إلا ينمي ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم .

٢ - ما روي عن وائل بن حجر في صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم أنه وضع يده اليمنى على كفه اليسرى والرسغ والساعد .

٣- ما روي عن عبد الله بن مسعود أنه قال : مر بي النبي صلى الله عليه وسلم وأنا واضع يدي اليسرى على اليمنى فأخذ بيدي اليمنى فوضعها على اليسرى .

بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع 2 / 533 للعلامة علاء الدين أبي بكر بن مسعود الكاساني الحنفي - مطبعة الإمام بالقاهرة ، ومغني المحتاج 1 / 152 للخطيب الشربيني - دار الفكر بيروت، وكشاف القناع عن متن الإقناع 1 / 333 للعلامة منصور بن يونس بن إدريس البهوتي، الناشر مكتبة النصر الحديثة / الرياض .(4) أي يسند ذلك ويرفعه .(1) صحيح البخاري 1 / 296 للإمام أبي عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري نشر دار الطباعة المنيرة / بالقاهرة .
(2) صحيح مسلم 1 / 301 للإمام أبي الحسين مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري / طبع دار إحياء الكتب العربية - عيسى الحلبي / القاهرة، ونيل الأوطار 2 / 207، 208 للشيخ محمد ابن علي الشوكاني / مطبعة مصطفى الحلبي . (3) سنن ابن ماجه 1 / 266 للحافظ أبي عبد الله محمد بن يزيد القزويني / مطبعة عيسى الحلبي / القاهرة .

TATACARA MELETAKKAN KEDUA TANGAN SAAT SHOLAT

Ulama berbeda dalam empat pendapat mengenai hal ini :

Meletakkan tangan kanan diatas tangan kiri adalah pendapat terpilih dalam mayoritas kalangan Hanafiyyah, Syafi’iyyah dan hanabilah juga merupakan riwayat dari Mutharraf, Ibn al-Maajissyuun dari madzhab Maliki, mereka menilai yang demikian disunahkan dengan berpatokan pada hadits :

1- Riwayat Sahl Bin Sa’d, ia berkata : Adalah orang-orang memerintahkan orang yang shalat meletakkan tangan kanannya diatas hasta kirinya, Ibn Hazim berkata “Aku tidak menetahui yang demikian selain keterangannya disandarkan pada Nabi SAW” (HR. Bukhori)

2- Riwayat Waail Bin Hujr dalam menggambarkan shalat Nabi SAW sesungguhnya beliau meletakkan tangan kanannya diatas telapak kiri dan sebagian pergelangan dan lengan bawahnya. (HR. Muslim)

3- Riwayat Ibn Mas’ud, ia berkata : Nabi SAW melewatiku sedang aku meletakkan tangan kiriku diatas tangan kananku kemudian beliau memegang tangan kananku dan meletakkannya diatas tangan kiriku. (HR. Ibn Maajah)

الموسوعة الفقهية ج ٣ ص ٩٤

Wallohu A'lam....

Semoga bermanfaat.....